الخميس، أبريل 02، 2009

وقذف في قلوبهم الرعب !

رغم هذا النوع من التربية والإعداد ..
.
.
.



ماذا كانت النتيجة ؟
.
.
.
.
إليكم
.
.
.
.

video

.

صدق الله : { سألقي في قلوب الذين كفروا الرعب }

.

.

وذلك .. إذا صَح العزم ... وصَدَق التوجه

.

تحياتي

.

بوسند

هناك 13 تعليقًا:

غير معرف يقول...

هم اجبن الناس واحرص الناس على الحياة وودوا لو يعمروا الف سنة كما اخبرنا القرآن.

لكن علينا الإعتراف بإنهم اذكياء وبهم مكر شديد لكن الله لهم.

تياتي واشواقي أباسند.

صقر قريش

غير معرف يقول...

بصير مليق شوي انا اول ههههههه

صقر قريش

حياتي هدف مو عبث يقول...

في مسلمين جذي
وفي يهود
وفي مسيح

عادي :)

بوسند يقول...

أهلا أبا صقر..

دائما سبّاق ..

تحياتي

:::::::::::::::::::::::::::

حياتي هدف ..

مرحبا

هل تقصدين بأن الآيات التي تتحدث عن جبن اليهود وخوفهم المقصود فيها المسلمين؟ { لا يقتلونكم جميعا إلا في قرى محصنة أو من وراء جدر } ؟
ولماذا خصّ الله فيها اليهود ؟

الأمر الآخر
هل رأيتي مسلم مدجج بأحدث أنواع الأسلحة يهرب من أمام طفل بيده حجارة ؟

انا ما شفت :)

وإذا مر عليج مثل هذا المشهد ياليت تقولين لنا وين ؟ :)

تحيتي

حياتي هدف مو عبث يقول...

بو سند

كلهم يشتركون بالهروب !
:)
بالغض عن سوء الهرب والكيفية
لكن هذا الشيء فيهم هم الثلاثة

لم أتكلم عن الأية :)
والأمر الأخر .. ممكن فيه ليش الإستفهام
:)

حجر كريم يقول...

أخوي 600 حالة رهاب من حرب غزة ...

واحنا الأطفال يصرخون بكلمة صامدين

لله المسعان

بوسند يقول...

إختي .. حياتي هدف

سؤال بسيط : إذا كانوا كلهم يشتركون في الهروب ، فلماذا خص الله تعالى اليهود بالذكر ؟!

وبس

أما جوابك

"والأمر الأخر .. ممكن فيه ليش الإستفهام"

أتمنى أن تفرقي بين الإمكان العقلي ، والحدث الواقعي، فأنا لم أقل : "لايمكن" وإنما قلت : "هل رأيتي"

وهناك فرق كبير بين الكلمتين :)

وتقبلي تحياتي

::::::::::::::::::::::::::::

أخي حجر كريم ..

أمام 600 حالة رهاب ..آلاف من الحلات التي ترسخ في نفسها معاني الصمود والعزة والصبر ..

والله المستعان

أسعدني مرورك

maha يقول...

سبحان اللي زرع الخوف في قلب اليهودي والشجاعة في قلب هالطفل
توقع لو نحط أبنائنا في مكان هذا الطفل
هل عندهم الشجاعة يواجهون جنود اليهود برشاشاتهم ؟؟

بتاح ... آلهة الفنون يقول...

انا لاحظت شي غريب
لما وقف اليهودي عند الشجرة وقف وكان قاعد يطالع الطفل للحظات بعدين هرب
شنو كان يطالع ؟
وليش وقف مع ان ردة الفعل الطبيعية انه يركض بسرعة ويغطي ويهه من الحجارة
معقولة كان في شي يحمي الطفل وشافه اليهودي فارتعب؟
قاعدة افكر
لانه شي غريب
ردة فعله مو طبيعية باللحظات الاولى


اما عن التعليقات اذا انحطو اطفالنا بنفس موقف اطفال فلسطين كانو راح يتصرفون بنفس التصرف؟
مادري ليش هالتفكير السلبي
احنا عيالنا مو ناقصهم شي عشان مايتصرفون بنفس التصرف و الشجاعة
ليش منو قال ان عيالنا جبناء

الي يرجع لاحداث غزو الكويت راح يعرف الشجاعة على اصولها

maha يقول...

بتاح

اهي مو نظره سلبية بقدر ما هي تساؤل عن سبب توقف الطفل عن الهروب ليواجه خوفه على الرغم من صغر سنه

تساؤلي نابع من أم تتمنى أن يكون صغارها عندهم الجرأه لمواجهة مخاوفهم

بوسند يقول...

اختي مها ..

أهلا بك
أظن بأن تنشئة الأطفال وبيئتهم التي تربو عليها من صغرهم، حيث وُلدوا في أجواء الاحتلال، وأهلهم يستثمرون الواقع لغرس معاني العز في نفوسهم ..

وقبلي تحياتي

::::::::::::::::::::::::::::

بتاح ..

نورتي ..

ملاحظتج في محلها ، وأنا أتستءل نفس سؤالك ..

هل لديك تفسير ؟

تحياتي

>>AL.MoHra>> يقول...

ياالله شوف اشلون سبحان الله هم فعلاً جبنااااء بس للاسف اذكياء بعد، اقدروا يصنعون لنفسهم قوة من لا شيء قوة من غير شجاعة بالعلم والأسلحة:(

تسلم ايدك بوسند على هالتنوع الجميل في طرح الموضوعات:)

بوسند يقول...

حياك الله ياالمهرة ..

أسأل الله تعالى أن يقينا شر ذكائهم
.
.
.
المدونة متميزة بحضورك ومتابعتك

تحياتي